تراثيـــــات


شمس القلوب وخرق الحجوب في معرفة علام الغيوب

تغلب على التصوف بالمغرب سمة كثرة رجالاته وتعدد مشاربهم وتنوعها، ووقوفهم على شرع الله عز وجل في سيْرهم وفي تلقينهم وتوجيههم لمريديهم، خرّجوا أجيالا من العلماء والفقهاء والمجاهدين المناضلين إعلاءً لكلمة الله تعالى، ونصرة لدينه سبحانه، وخدمة للوطن، من هؤلاء صاحب كتاب شمس القلوب وخرق الحجوب في معرفة... 


من ذاكرة الاحتفال المغربي بعيد المولد النبوي

إن الباحث في التاريخ الثقافي والاجتماعي للمغرب يظهر له بجلاء ما كان لعلماء المغرب وأولي الأمر فيه من دور رائد في الاعتناء بذكرى المولد النبوي الشريف إحياءً وتعريفا، تأصيلا وتقعيدا، شرحا وتحليلا، بيانا وتفصيلا...

وظلت الاحتفالات بالمولد عند المغاربة متواصلة ومتوارثة حتى سارت واقعا مُتأصِّلا، نابعا من تعلقهم بالحضرة النبوية،... 

توطئة

توطئة

يزخر التصوف المغربي بكنوز مغمورة، ونفائس مطمورة، وذخائر مستورة، أنتجها رجالات الولاية والصلاح في بلدنا الأمين؛ هذا التراث الصوفي المغربي يثبت بالملموس الأثر البالغ للسُّلوك الرّوحي الذي نهجه المغاربة منذ العهود القريبة من الفتح الإسلامي حتى وقتنا هذا، والـمُتجلّى في تقوية لُحمة جميع مكوّنات المجتمع المغربي في إطار منظومة متناغمة ومتكاملة، دينيا وثقافيا واجتماعيا وسياسيا واقتصاديا..،



الدر النفيس والنور الأنيس في مناقب الإمام إدريس بن إدريس

إنه أحد الآثار المعتمدة في مناقب المولى إدريس وكراماته، عرَفه الأجداد، فأثنوا عليه وعلى صاحبه أطيب الثناء، واتخذوه كتابا يحتذى، ومنهاجا يقتدى، لما يحويه من ذكر للجمال المحمدي، ووصف للكمال الأحمدي، وثناء على آل بيته الأكرمين ونسله المطهرين.


1
اقرأ أيضا

مشاركة مركز الإمام الجنيد في مؤتمر "العلماء العالمي" المنعقد بجامعة التكنولوجيا (UMT) بماليزيا

شارك الباحث بمركز الإمام الجنيد الدكتور محمد الهاطي في فعاليات مؤتمر "العلماء العالمي" المنعقد بجامعة التكنولوجيا (UMT) بالعاصمة كوالالمبور بدولة ماليزيا تحت شعار: "الإسلام والإحياء الحضاري"، وذلك ما بين 26-30 يوليوز 2017.

مشاركة مركز الإمام الجنيد في فعاليات النسخة الأولى من ملتقى: "إفريقيا لتقاسم التراث المشترك"

    شارك مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة، في أشغال النسخة الأولى من ملتقى: "إفريقيا لتقاسم التراث المشترك"، الذي احتضنته قاعة نداء السلام برحاب كلية الآداب والعلوم الإنسانية بوجدة، والمنعقد أيام: 22-23-24 ماي 2017، تحت شعار "تدبير الميراث المغربي الإفريقي المشترك.. مفاهيم واستراتيجياتوالمنظم من طرف جامعة محمد الأول بتنسيق مع كلية الآداب والعلوم الإنسانية بوجدة.

تقرير عام حول محاضرات وورشات اليوم التكويني

     في إطار أشغال التكوين التي يضطلع بها مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة التابع للرابطة المحمدية للعلماء، والتي يتقاطع داخله بعدان أساسيان: الأول مرتبط بالمتفق عليه من الثوابت الوطنية الموجهة للرؤية الدينية والمذهبية لبلادنا، والثاني له علاقة بالشق العلمي في ارتباطه بالدراسات الصوفية. وإسهاما منه في تكوين وتأهيل باحثين متخصصين في التصوف، نظم مركز الإمام الجنيد بتعاون مع ماستر اللغات والثقافات المغربية واستراتجية التنمية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بوجدة يوما دراسيا/ تكوينيا لفائدة الطلبة الباحثين بسلك الدكتوراه والماستر في موضوع: "الدرس الصوفي في السوسيولوجيا المغربيةأسس وآفاق"