أنشطة المركز

مشاركة مركز الإمام الجنيد في فعاليات النسخة الأولى من ملتقى: "إفريقيا لتقاسم التراث المشترك"

متابعة: د.محمد الهاطي

أستاذ باحث بمركز الإمام الجنيد

    شارك مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة، في أشغال النسخة الأولى من ملتقى: "إفريقيا لتقاسم التراث المشترك"، الذي احتضنته قاعة نداء السلام برحاب كلية الآداب والعلوم الإنسانية بوجدة، والمنعقد أيام: 22-23-24 ماي 2017، تحت شعار "تدبير الميراث المغربي الإفريقي المشترك.. مفاهيم واستراتيجياتوالمنظم من طرف جامعة محمد الأول بتنسيق مع كلية الآداب والعلوم الإنسانية بوجدة.

   وقد شكل هذا الملتقى فرصة لتعريف عموم الطلبة والباحثين والزوار بمنشورات مركز الإمام الجنيد والرابطة المحمدية للعلماء.

   كما شهدت أشغال الملتقى مشاركة الدكتور محمد الهاطي الباحث بمركز الإمام الجنيد، الذي أكد في مداخلته على أهمية العلاقات الدينية والروحية والثقافية المتجذرة التي تربط المغرب ببلدان القارة الإفريقية، داعيا إلى العمل على استثمار مجموعة من المقومات الذاتية، وعلى رأسها الإشعاع الروحي والعطاء الأخلاقي المتجدد الذي ينعم به المغرب في محيطه الإقليمي، كما أكد المتدخل على ضرورة العمل على توظيف أمثل للتراث اللامادي والرصيد الحضاري المغربي المؤسس على مجموعة من الدعامات الأساسية والتي من أهمها مؤسسة إمارة المؤمنين، مختتما مداخلته بالإشارة إلى بعض الإكراهات والتحديات الآنية والمستقبلية التي تفرضها السياقات الإقليمية والدولية والتي تحتم على المغرب التعجيل باستئناف دوره الريادي والمحوري الذي يؤهله له موقعه الاستراتيجي ورصيده الحضاري المؤسس على قيم السلم والتسامح والتعايش والانفتاح الذي يُعد عنصرا بارزا في تكوين الشخصية المغربية ومعلما سلوكيا أصيلا في المجتمع المغربي.



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

مشاركة مركز الإمام الجنيد في مؤتمر "العلماء العالمي" المنعقد بجامعة التكنولوجيا (UMT) بماليزيا

شارك الباحث بمركز الإمام الجنيد الدكتور محمد الهاطي في فعاليات مؤتمر "العلماء العالمي" المنعقد بجامعة التكنولوجيا (UMT) بالعاصمة كوالالمبور بدولة ماليزيا تحت شعار: "الإسلام والإحياء الحضاري"، وذلك ما بين 26-30 يوليوز 2017.

تقرير عام حول محاضرات وورشات اليوم التكويني

     في إطار أشغال التكوين التي يضطلع بها مركز الإمام الجنيد للدراسات والبحوث الصوفية المتخصصة التابع للرابطة المحمدية للعلماء، والتي يتقاطع داخله بعدان أساسيان: الأول مرتبط بالمتفق عليه من الثوابت الوطنية الموجهة للرؤية الدينية والمذهبية لبلادنا، والثاني له علاقة بالشق العلمي في ارتباطه بالدراسات الصوفية. وإسهاما منه في تكوين وتأهيل باحثين متخصصين في التصوف، نظم مركز الإمام الجنيد بتعاون مع ماستر اللغات والثقافات المغربية واستراتجية التنمية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بوجدة يوما دراسيا/ تكوينيا لفائدة الطلبة الباحثين بسلك الدكتوراه والماستر في موضوع: "الدرس الصوفي في السوسيولوجيا المغربيةأسس وآفاق"

مشاركة مركز الإمام الجنيد في منتدى دولي حول استراتيجية مواجهة خطاب التطرف

     شارك الباحث بمركز الإمام الجنيد الدكتور محمد الهاطي في فعاليات المنتدى الدولي الثاني الذي تنظمه مؤسسة تيمزداي المغرب تحت شعار: "نحو استراتيجية تربوية وثقافية لمواجهة خطاب التطرف"، وذلك خلال الفترة الممتدة من 16 إلى 20 فبراير 2017  بمدينة بيوكرى- جهة سوس ماسة. وقد تم خلال هذا المنتدى استعراض السبل الكفيلة للتصدّي ومكافحة خطاب التطرف بكلّ أشكاله، بمشاركة ما يقارب من 30 خبيرًا دوليّا وباحثا أكاديميا من المغرب ومن عدّة دول عربية و أوروبية، مُختصّين في شؤون مواجهة الإرهاب والتطرف.