دراسات وأبحاث

الملتقى العالمي الحادي عشر للتصوف: التصوف وثقافة السلام

    بمناسبة المولد النبوي الشريف وبشراكة مع المركزالأورو - متوسطي لدراسة الإسلام اليوم CEMEIA تنظم الطريقة القادرية البودشيشية الملتقى العالمي للتصوف في دورته الحادي عشر في موضوع: 

التصوف وثقافة السلام: 

رؤية إسلامية كونية لترسيخ قيم التعايش والسلم الحضاري

وذلك بمداغ (اقليم بركان، جهة وجدة - المغرب) أيام 12/11/10 ربيع الأول 1438 الموافق 12/11/10 دجنبر2016

ورقة الملتقى

مسابقة الملتقى



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

جديد الدراسات والأبحاث

جديد الدراسات والأبحاث

نفحات من السيرة النبوية -2-

تفضيل علم الإيمان واليقين على سائر العلوم

الرِّحْلات السِّفارية لصوفية المغرب، نموذج للديبلوماسية الروحية

الملتقى العالمي الثاني عشر للتصوف: التصوف والدبلوماسية الروحية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

دعاء رمضان لسيدي محمد بن عباد الرندي
التصوف عند علماء القرويين، المفهوم، التأصيل، التنزيل
السياسة الأخلاقية: مفهوم الحرية نموذجا

 

 

 

 

نفحات من السيرة النبوية -2-

    قبل الحديث عن سيرة سيِّد الوجود صلى الله عليه وسلم، لابد من تسليط الضوء على سر اختيار الجزيرة العربية مهدا للرسالة المحمدية الخاتمة دون غيرها من بقاع الأرض، ولماذا وقع الاختيار على العرب دون غيرهم من الأمم والشعوب لتحمل أعباء الرسالة النبوية؟

نفحات روحية من خلال السيرة النبوية (1)

     تعتبر السيرة النبوية تجسيدا لحياة أعظم إنسان على وجه الأرض، وأكرم مخلوق عند الله، إنه سيدنا ومولانا محمد صلى الله عليه وسلم، فلا يمكن فهم الحياة وتلوناتها بدون الرجوع إلى حياة النبي صلى الله عليه وسلم، ولا يمكن عيش حياة سعيدة بدون الرجوع إلى من كان سببا في سعادتنا، وسببا في خروج الإنسانية من غياهب الشقاء والتعاسة، إلى رحاب الأنس والفرح والسعادة. كما لا يمكن أن نشعر بقيمة الحياة بدون الوقوف على تفاصيل قيمة الحياة عند النبي صلى الله عليه وسلم.