دراسات وأبحاث

التصوف والدبلوماسية الروحية: الأبعاد الثقافية والتنموية والحضارية

     سيرا على النهج السديد الذي اختاره المغاربة منذ القديم في الاحتفال بالمولد النبوي الشريف، وجريا على السنة الحميدة التي دأبت عليها مؤسسة المتلقي العالمي للتصوف والطريقة القادرية البودشيشية كل سنة، ستنظم المؤسسة بشراكة مع المركز الأورو-متوسطي لدراسة الإسلام اليوم (CEMEIA) الدورة الثانية عشرة من الملتقى العالمي للتصوف في موضوع:

التصوف والدبلوماسية الروحية:

الأبعاد الثقافية والتنموية والحضارية

وذلك أيام: 09-10-11-12 ربيع الأول 1439 هـ الموافق لـ: 28- 29-30 نونبر – 01 دجنبر 2017 م ، بمداغ إقليم بركان

برنامج الملتقى

 

ورقة الملتقى

مسابقة الملتقى 12 للتصوف



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

شروح دلائل الخيرات (4)

    من مظاهر الاهتمام بدلائل الخيرات ما وضع حوله من شروح وحواش وتعليقات...تختلف حجما ومنهجا وهدفا، فمنها ما قصد به إفادة المريدين والعامة، وتقريب النص إليهم. ومنها ما صنف لطلبة العلم، إلا أن كثيرا من الشروح لم يصلنا منها إلا الاسم أو وصلت منها نسخ كثيرة البتر والخروم تصعب الاستفادة منها.

جديد الدراسات والأبحاث

جديد الدراسات والأبحاث

شروح دلائل الخيرات (4)

نفحات روحية من السيرة النبوية (12)

نفحات روحية من السيرة النبوية (11)

قبسات من درر العارفين (18)

شروح دلائل الخيرات (3)

قبسات من درر العارفين (17)

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 









نفحات روحية من السيرة النبوية: 12 الخير والبركة في قصة رضاع النبي صلى الله عليه وسلم

    كانت من عادة العرب أن تلتمس الرضعاء لأبنائها لما فيه من الفوائد الصحية والنفسية والشخصية على الرضيع، فهي تقوي أجسامهم وتشتد أعصابهم، وحصنا لهم من أمراض الحواضر، كما تجعلهم أكثر صفاء واتقادا، ويتقنوا اللسان العربي الفصيح في مهدهم.